مرات مشاهدة الصفحة

الأربعاء، 11 مارس، 2015

🌻زهرةُ صفراء 🌻







تسير بجانبه ويدها تعتنق اصابع يده
 يستنشقون عبير الزهور
 توقف ومد اصابعه ليقطف زهره صفراء
توسلت اليه ان يمنحها الحياه !!!
 لم يعبي، لقولها ونظر لها نظره جامده وقطفها  بعصبيه شديده..
 وبعد خطوات القي بها لتدهسها الاقدام ..
نظرت للزهره في حزن عميق !! لكن حزنها الاكبر
عندما قطف سعادتها بعد ايام عده من زواجهما
فهو لم يعبئ باي بشيئ  الا لنفسه ورغباته

 تمت