مرات مشاهدة الصفحة

الثلاثاء، 13 ديسمبر 2011

زياره العريس (((التقييييييل قوي))))






زياره عرسي (((التقييييييل قوي))))

المهم النهارده ححكي لكم علي زيارة العريس
طبعا العريس بعت والدته واخواته واسرته واولادهم الزياره ال فاتت ليشوفوا العروسه ،، يشوفوني يعني
واخو العريس كان معاهم والغريب ان العريس هرب منهم وقرر انه يزورنا لوحده كان نفسي اعرف السبب
بس عرفت بعدين
المهم اليوم العريس حيزورنا الساعه 8 يعني بعد المغرب
يا تري اييه ال مستخبي لنا بزيارته؟؟؟
وطبعا ما سلمت من كلام وتريقة اخواتي عليا طول اليوم
واحد يقولي دي عريس اييه دي ال يبعت اهله وبعدين يجي لوحده
وال يقولي عريس بيفكرني بافلام الرعب
وال يقولي بكره نقعد عالحيطه ونسمع الزيطه
بقي بالذمه ناني تتحمل الحاجات الغريبه دي
لما نشوف
وانا ساكته ومش عايزه اعكر دمي وبكتم غيظي
ومش عارفه كنت فرحانه ولا خايفه
وقبل ميعاد الزياره
قمت احضر نفسي لاستقبال العريس
وسآلت ماما اعمل اييه البس فستان ولا جِيب
ارفع شعري ولا انزله
وفضلت اسال وهي ساكته وبالاخر قالت لي
بما ان المذكور.... اقصد العريس جي لوحده
يبقي لمي نفسك.... اقصد لمي شعرك
والبس عادي خالص مش لان اهله شفوكي خلاص
قمت رديت ايييه هو انا حجوز اهله؟؟
ردت عليا بقرف ....يظهر كده !!!!
وكملت كلامها
بقولك اييه لو كلام العريس ما عجبني حرفض بلطف
حسه انه بيستغل صغر سنك
قلت لها لما نشوف
ووصل العريس ووصتني ماما ما اخرج اسلم الا بعد ربع ساعه ولما تقولي اقوم ...لازم اقوم واسمع الكلام
قلت حاضر حاااااضر
المهم وصل العريس وقابل بابا وماما
ورحبوا بيه جدا لكن الشيئ الغريب انه ضل ساكت وما بينطق بكلمه وقاعد يبص في كل ركن بالبيت مره عالشباك ومره عالحيط ومره عالاثاث وعالارض كانه جي يشتري البيت
وبابا حس بالخنقه... والعريس ساكت ساكت
هششششششش
وفجاه بابا قرر يعتذر ويقوم للصلاه
لكن ماما قالت له انتظر بس شوي صلاة العشا وقتها طويل ،،
وكل دي والعريس لساه بيصور المكان بعيونه وكل ملامحه ما باين منها اي شيي يعني ملامح لا تدل علي فرح ولا زعل ولا اضطراب ولا خجل ولا استغراب
لآ ....ملامح جامده
واضطرت ماما لتفتح الكلام وتساله
ال قولي يا ابني انت جي ليه النهارده
قام بص لماما يطريقه كآنه مستغرب من سؤالها
ورد هو مش الجماعه امبارح وضحوا لكم الامر؟؟؟
قامت ماما ردت .... لا ما حكوا بالمره
قام سكت شوي وقال في الحقيقه انا بعتهم ليشوفوا العرو س ويتعرفوا عليكم ....
وهنا ماما اتخنقت وقالت له المهم اانت جي النهارده ليه ...
وكل دي بابا ساكت ونفسه يقوم يرمي العريس من البلكونه
واخيرا رد وقال في الحقيقه يا عمي انا جي اطلب ايد بنتك للجواز,,,,,
لولي لي لي...... اتفكت عقدة لسانه
يا فرج الله
واتنفست ماما الصعداء وابتدت تسال العريس طالما هو ساكت
فقالت له
هو انت يتشتغل فين يا ابني؟؟؟
فرد .. انا بشتغل بشركه هندسيه ومقدم علي هجره
وربنا يسهل
فرد بابا وقاله مش تقولنا سنك طيب قد اييه
وعموما ناني سنها 17 وحتبقي 18 في شهرين يعني صغيره ولو حصل نصيب ح يبقي خطوبه وبس عالاقل بالوقت الحالي
فرد العريس انه اكبر من العروسه ب 15 سنه
وبعدين سال هو بس ليا سؤال
هو ماما واخواتي امبارح اكلموا في اييه ؟؟؟؟
فبصت له ماما بغيظ وقالت له
ولا حاجه ،،،، ولا حاجه خاااالص
الولاد ولاد اخواتك الله يخليهم شغلونا بالقعده
وعدي الوقت وما حكينا خالص
فتغير وشه وقال لهم حصل خيييير
وابتدت القعده تكون مريحه شويه ونادت ماما عليا
يا ناني انتي نسيتي العصير ولا اييه
وكل دي وانا واقفه من بعيد اسمع
ودخلت بالعصير
وما سلمت بايدي
بس قلت السلام عليكم
ورد العريس بصوت خفييييض وعليكم السلام
وضل يحكي مع ماما وبابا
وكآني مش موجوده خالص حتي ما بص ناحيتي
عامل تقيل يعني ؟؟؟؟ وانا ما اهتميت خالص
المهم اني ما فهمت ان صمته دي حيكون المرض ال بيعاني منه معظم الرجال المتزوجين بس يظهر بدآ بدري مع عريسي انا يا حظي,,
وما فهمت كده الا متاخر لآ متاخر اوي
وشربنا العصير و وترك العريس عنوانه ورقم تليفونه
بس قبل ما يقرر انه يمشي
قلت لماما ما تنسي يا ماما اني ناويه اكمل تعليمي
ودي اهم شيي عندي
و كآن العريس مش قاعد خالص
بس حبيت اعرفه ان تعليمي جاحه مهمه عندي
ولما سمع الكلام يظهر كده ان ما عجبه اني اوجه الكلام لماما وتجاهلته
لكنه رد وقال !!! طبعا التعليم مهم جدا لاي بنت بالزمن دي ... لكني حسيت انه عايز ينتقم مني لاني ما اتكلمت معاه
مش عارفه ليه حَسيت بكده هههههه
وقعدت اضحك بيني وبين نفسي وقلت يستاهل ما هو كمان ما رحب بدخلتي عليهم واتجاهلني
اييه مكسوف ؟؟؟ لا وش كسوف والله
وبآخر القعده لقيته بيدي بابا علبه صغيره
لآآآآ صغيره اوي
وقاله دي جاجه بسيطه كده عشان ناني
mp3
كُنت جايبه من امريكا
خليها تتسلي بيه بس المهم يا ريت
 ((((ما تخرجش من البيت ))))
خلوا بالكم من النقطه دي كويس لان تابعتها خطيره
وخاصه  بعد الجواز ومرور الزمن
ما علينا استعد العريس للخروج
سلم علي بابا وماما
ومد ايده سلم عليا بكل أدب و أحترام وود
لآآ والغريب ابتسم لي ابتسامه جمييييله
ومشي بسرعه
واول ما قفلنا الباب
بابا وماما راحوا يتناقشوا بحجرتهم من غير ما يكلموني كلمه واحده
وانا اخدت العلبه ما فتحتها
وقعدت افسر كلمه كلمه قالها
بس كنت مصدومه من ابتسامته
وقلت لنفسي
بقي عاملي نفسه شخصيه قويه اوي
وطـــــــــــــــول وعــــــــــــــــرض
وسكوته زود من هيبته
وبالاخر يبتسم لي كآنه طفل صغير؟؟؟ غريبه
وكآني أمه وفضلت اضحك بيني وبين نفسي
وقلت ؟؟؟؟؟ خلينا لما نشوف نهايتها معاه

والمره الجايه ححكي لكم
راي ماما وبابا
وانا يا تري وافقت ولا ...لآ ؟؟؟؟؟
وسلام يا حلوين

هناك 10 تعليقات:

  1. في طريقي الممل ابحث في النت
    تعثرت بمدونتك الجميلة
    صراحة شدني عنوان المدونة
    (( يوميات زوجة))
    احببت ان اطلع لارى اوجه التشابه والاختلاف
    في حياتنا نحن معشر الزوجات
    وقرات تدوينتك اللزيزة هذه
    وشدني اسلوبك البسيط السلس
    وبنتظار بقية الحكاية
    لكِ مني كل الحب

    كوني بخير دوما

    ردحذف
  2. صباح الغاردينيا ناني
    بجد وحشتيني جداً جداً
    ايه الغيبة دي
    بجد عريس غريب يعني عامل مؤدب
    وأبتسامة في آخر السهرة هههههه
    انا مستنيه رأي ماما وبابا وماتتأخريش"
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  3. شكلك كدا وافقتي

    تحياتي

    ردحذف
  4. جميلة بجد استمري شوقتيني

    ردحذف
  5. امل دايم اتنوري صفحتي
    ياغاليه

    ردحذف
  6. ريــــمــــاس
    ازيك يا قمر
    مش بالذمه عريس غريب
    لآ دي ال جي اغرب انتظري
    كل التحايا

    ردحذف
  7. Mohamed Amer
    اهلآ بك
    وبعدين ح تعرفوا
    وافقت ولا لآآآآآ
    اهلا بك

    ردحذف
  8. الحلقه الجايه قرييييب
    وحتعرفوا وافقت ولا لآآآآآ
    تسلمي ياسمين

    ردحذف
  9. مش عارف ليه
    حاسس ان اخينا ده مظلوم
    الموضوع مش موضوع انه تقيل
    ولا موضوع انه متجاهل انه يتكلم معاكى
    اقلك انا بقى على موقف حصل معايا

    لما رحت اتقدم لمراتى كنت مصمم انى اروح لوحدى عشان لو اترفضت متبئاش فضيحتى بجلاجل
    المهم
    عملت فيها واد عفريت واستنيت ابوها الساعه 7:30 صباحا وده معاد ذهابه لعمله وقفته وقلتله انا فلان الفلانى وشغال كذا وعايز اتجوز بنتك
    والحمد لله ابوها مكلنيش جوز اقلام ساعتها قالى بس هو فى حد يتقدم لحد الساعه 7 وفى الشارع رديت عليه وقلتله انا هاجى البيت بس حضرتك أأذن ليا المهم خدت معاد بعد بيومين
    وطبعا هو سال عليا وعرف أصلى وفصلى
    رحت البيت لابس الحته اللى على الحبل وعامل فيها حسين فهمى واول مقعدت لسانى عقد
    ابوها كل شويه يقولى مرحب اقوله اهلا وسهلا
    عامل ايه اقوله تمام
    لما ابوها بقى اتخنء منى نده على بنته اللى هيا مراتى
    وقعدها وقالى انت شوفتها قبل كده هزيت راسى بنعم
    وجه لمراتى السؤال انتى عارفاه
    خدى بالك انى كنت بطاردها فى الرايحه والجايه ورغم كده قالت لأ
    فى النهايه ابوها قالى قوم هات حد كبير وتعالى
    ومن يومها وانا متغاظ منه بسبب الحد الكبير ده وزاد غيظى لما مراتى معرفتش تمسك نفسها وضحكت على كلمة حد كبير دى
    نسيت اقلك
    انا اتجوزت وخلفت تلاته ومببطلش كلام رغاى يعنى
    متئلئيش انتى من قلة الكلام اللى فى الاول دى
    فى انتظار الباقى

    ردحذف
  10. أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.

    ردحذف