مرات مشاهدة الصفحة

الاثنين، 19 سبتمبر، 2016

سقف.. ونهايه ! !


  ولحدود الصبر طاقه ..
و للتحمل طاقه ..
ولكلاً منهما 
سقفُُ ...ونهاية.. 
( فإن نحن ُحملنا انفسنا اكثر مما نتحمل )
نفذ صبرنا 
( وإن ارتفعنا بالسقف فوق ما يستطيع ) 
ينهار فوق رؤوسنا

😓💧😓
----------

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق